الخميس, 18 إبريل 2024
اخر تحديث للموقع : منذ إسبوعين
المشرف العام
شريف عبد الحميد

ندوة افتراضية: «طوفان الأقصى»... الأسباب والمآلات

الأخبار - | Sun, Oct 29, 2023 2:22 AM
الزيارات: 2927
تلقّوا نشرتنا اليوميّة إلى بريدكم الإلكتروني

عقد مركز الخليج للدراسات الإيرانية مساء يوم الأحد 22/10/2023 ندوة افتراضية على مساحة تويتر بعنوان: «طوفان الأقصى»... الأسباب والمآلات

تحدث في الندوة كلًا من:

الدكتور أشرف راضي، وهو الكاتب والباحث المتخصص في الشأن الفلسطيني، والدكتور عبد القادر نعناع، الخبير في الشؤون الدولية، الرئيس المكتب الاستشاري لشؤون الشرق الأوسط، والكاتب الصحفي أسامة الهتيمي، المتخصص في الشأن الإيراني.

قدّم الندوة وأدارها شريف عبد الحميد، مؤسس ورئيس مركز الخليج للدراسات الإيرانية.

 

 

تبقى القضية الفلسطينية حاضرة في وجدان كل عربي وكل مسلم، لتكون محور كل القضايا العربية طيلة العقود الماضية، رغم ما نشهد من اعتداءات إسرائيلية متكررة، وخذلان مستمر للحق الفلسطيني، ومحاولات لتوظيف هذه الحق في صراعات إقليمية ممتدة، إلا أن هذا الحق يبقى أعلى من كل صوت.

في خضم العملية العسكرية الإسرائيلية الأخيرة، وما ترتبه من تهديد وجودي للشعب الفلسطيني في قطاع غزة، عبر مشاريع اجتثاث وطرد، هي طبيعة المشروع الإسرائيلي الاستيطاني التي عهدناها، عقد مركز الخليج للدراسات الإيرانية ندوة عملية، لمناقشة أبعاد هذه القضية، ترأسها رئيس المركز: الأستاذ شريف عبد الحميد.

افتتح الندوة الدكتور أشرف راضي، الكاتب والباحث في الشأن الفلسطيني، والذي ناقش أبعاد طوفان الأقصى فلسطينياً، وما يرتبه ذلك على مفاوضات السلام وحل الدولتين، وما نشهده من أبعاد إنسانية مؤلمة. كما ناقش خطورة المسألة على أمن مصر وما يحدق بها من تهديدات وتحديات ناشئة عن الطروحات الإسرائيلية.

بدروه، أكد الكاتب الصحفي أسامة الهتيمي، المتخصص في الشأن الإيراني، على دور إيران في المتغيرات التي تجري في المنطقة، موضحاً شكل العلاقة بين إيران وجماعات المقاومة الفلسطينية، مستعرضاً الاحتمالات المتعلقة بدور إيران في إطلاق عملية الطوفان، والمواقف الأمريكية والإسرائيلية من الدور الإيراني.

وهو ما أكدته الدكتورة حنان عبد اللطيف، المدير الإقليمي لمركز الرافدين الدولي للعدالة وحقوق الإنسان، من خلال ربط التحركات الإيرانية السابقة واللاحقة بالحدث، وتوضيح الغرض الإيراني من المسألة الفلسطينية.

 

 

أما الدكتور عبد القادر نعناع، الخبير في الشؤون الدولية، رئيس المكتب الاستشاري لشؤون الشرق الأوسط، فقد وضع الحدث في سياقه الإقليمي، من خلال رسم صورة لشكل الفوضى الإقليمية السابقة للحدث، ومدى تأثيرها في اندلاع الحدث من جهة، وارتباطها بمشاريع النفوذ في العالم العربي من جهة أخرى. محذراً من أن سوء تقدير أو حماقات فردية قد تقود المنطقة إلى مواجهات أوسع مما يجري في فلسطين المحتلة حالياً، رغم عدم رغبة كل الأطراف في مواجهة كهذه.

شارك في الندوة، عديد من المثقفين العرب، كان لكل منهم مساهمته التي أثرت النقاش، وأكدت على ضرورة توفير حماية للمدنيين الفلسطينيين وإيقاف كل أشكال العدوان، ورفض مشاريع التهجير أو التوظيف السياسي للقضية الفلسطينية، وأنه لا بد عن الحق الفلسطيني في دولته الحرة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

المشاركون:

- الصحفي والباحث إسلام المنسي

- الباحث في الشأن الإيراني ضياء قدور

- د. أسماء أمين

- د. خفة البحيري

- د. ليلى موسى

- الباحث في الشأن الإيراني مصطفى العبيدي

تعليقات

أراء وأقوال

اشترك في النشرة البريدية لمجلة إيران بوست

بالتسجيل في هذا البريد الإلكتروني، أنتم توافقون على شروط استخدام الموقع. يمكنكم مغادرة قائمة المراسلات في أي وقت