الأربعاء, 22 مايو 2024
اخر تحديث للموقع : منذ شهر
المشرف العام
شريف عبد الحميد

الاحتلال يرسل تعزيزات للشمال ويستعد لعمليات إخلاء واسعة... ونتنياهو يعين مسؤولاً عن ملف الأسرى بغزة

الأخبار - | Mon, Oct 9, 2023 1:17 AM
الزيارات: 3578
تلقّوا نشرتنا اليوميّة إلى بريدكم الإلكتروني

أعلن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأحد 8 أكتوبر/تشرين الأول 2023، تعيين الجنرال المتقاعد غال هيرش، مسؤولاً عن ملف الأسرى والمفقودين في قطاع غزة وغلافه، في الوقت الذي دفع الاحتلال بآليات ثقيلة نحو الحدود مع لبنان، وسط استعدادات لعمليات إخلاء سكان واسعة

وفي اليوم الثاني، لمعركة "طوفان الأقصى"، ارتفع عدد القتلى الإسرائيليين إلى 700، فضلاً عن أكثر من 2156 مصاباً، وذلك عقب الهجوم المفاجئ لفصائل المقاومة الفلسطينية على المستوطنات والقواعد العسكرية للاحتلال في غلاف غزة.

واستطاع مقاتلو كتائب القسام اقتحام مواقع عسكرية في محيط غزة وأسر العشرات من جنود الاحتلال، ونقلهم إلى قطاع غزة، فيما لم تؤكد أي جهة العدد المحدد للأسرى وهوياتهم.

ووفقاً لبيان صدر عن مكتب نتنياهو: "عين رئيس الوزراء، العميد (غال هيرش) مسؤولاً عن قضية المختطفين والمفقودين"، وأضاف: "ستخضع جميع الوزارات الحكومية لتعليماته في هذا الموضوع".

التطورات في الشمال

في السياق، دفع جيش الاحتلال بآليات ثقيلة نحو الحدود مع لبنان، إذ أظهرت فيديوهات مركبات وآليات عسكرية في طريقها إلى الشمال، في الوقت الذي أوعز فيه وزير الأمن الإسرائيلي، يوآف غالانت، بالاستعداد لإخلاء المنازل المتاخمة للحدود.

يأتي هذا في الوقت الذي أوعز وزير دفاع جيش الاحتلال يوآف غالانت، الأحد، بالاستعداد لإخلاء المستوطنات القريبة من الحدود الجنوبية مع قطاع غزة والشمالية مع لبنان.

وقالت وزارة دفاع الاحتلال في بيان: "إن وزير الدفاع يوآف غالانت، وافق على تنفيذ خطة المسافة الآمنة، لإخلاء المستوطنات المحاذية للسياج في قطاع غزة، وأوعز بالاستعداد لتنفيذ الخطة في شمال البلاد أيضاً".

وخطة "المسافة الآمنة" تتضمن إخلاء المستوطنات القريبة من المناطق الحدودية الشمالية والجنوبية، بحيث تكون هناك مسافة عدة كيلومترات خالية من السكان بين (إسرائيل) وهذه الحدود.

وطلب غالانت "توفير الأسلحة والذخيرة للمستوطنات المجاورة للسياج الأمني ولفريق ضباط جيش الدفاع الإسرائيلي، ورؤساء البلديات، للمساعدة في إدارة الوضع على الجبهة الداخلية".

وفي وقت سابق الأحد، وافق المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابينت)، على وضع "حالة الحرب"، وفق بيان صادر عن مكتب رئيس وزراء الاحتلال.

على الجبهة الشمالية، قصف جيش الاحتلال، صباح الأحد، عبر طائرة من دون طيار خيمة نصبتها جماعة "حزب الله" التابعة لإيران في منطقة مزارع شبعا المحتلة جنوبي لبنان، رداً على إطلاق قذائف صاروخية من لبنان على مواقع عسكرية إسرائيلية، وفقاً لمراسل الأناضول.

وفجر السبت، أعلنت "كتائب القسام"، بدء عملية عسكرية باسم "طوفان الأقصى" من قطاع غزة، واستهدفت مواقع ومطارات وتحصينات عسكرية إسرائيلية؛ رداً على اعتداءات القوات والمستوطنين الإسرائيليين المستمرة بحق الشعب الفلسطيني.

في المقابل، أعلن جيش الاحتلال إطلاق عملية "السيوف الحديدية"، قائلاً في بيان، إن طائراته "بدأت شن غارات في عدة مناطق بالقطاع على أهداف تابعة لحماس".

وأعلنت وزارة الصحة في غزة استشهاد 370 فلسطينياً وإصابة 2200 آخرين، فيما أفادت هيئة البث لحكومية الاحتلال بمقتل ما لا يقل عن 700 وإصابة أكثر من ألفين آخرين .

تعليقات

أراء وأقوال

اشترك في النشرة البريدية لمجلة إيران بوست

بالتسجيل في هذا البريد الإلكتروني، أنتم توافقون على شروط استخدام الموقع. يمكنكم مغادرة قائمة المراسلات في أي وقت